” وزيرة الداخلية البريطانية”يجب ألا يكون هناك مكان سري لتواصل الإرهابيين

قالت وزيرة الداخلية البريطانية أمبر راد يوم الأحد انه من غير المنطقي التشفير التام للرسائل الالكترونية عبر خدمات تطبيقات الموبيل كالواتس اب وقالت
“”غير مقبول على الإطلاق” مضيفة أنه يجب ألا يكون هناك “مكان سري لتواصل الإرهابيين
لقد ذكرت العديد من وسائل الاعلام المحلية ان منفذ هجوم لندن كان قد ارسل رسالة مشفرة عبر الواتس اب قبل وقت قصير من الهجوم المدمر الذي راح ضحيته اربعة اشخاص من بينهم شرطي قرب البرلمان الايطالي
وقد تكون هناك صعوبات كبيرة تواجه الحكومات في الضغط على شركات التكنولوجيا في الولايات المتحدة إذ يحاول مسؤولون دفع شركات التكنولوجيا الأمريكية لتقديم وسيلة للالتفاف على التشفير وهي محادثات شهدت تكثيفا منذ واقعة إطلاق نار جماعي في سان برناردينو
لكن ومع قولها إن “الوقت قد حان لوقف استخدام الإرهابيين لمواقع التواصل الاجتماعي كمنصة لهم” ناشدت راد أيضا شركات تطبيقات الرسائل المشفرة مثل واتساب المملوكة لفيسبوك بالتعاون متراجعة عن السعي لإصدار تشريع جديد
وقالت راد لبرنامج أندرو مار شو بهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) “هذا رأيي… إنه أمر غير مقبول على الإطلاق. يجب ألا يكون هناك مكان يختبئ فيه الإرهابيون. نحتاج إلى التأكد من أن مؤسسات مثل واتساب، وهناك الكثيرون مثلها، لا توفر مكانا سريا للتواصل بين الإرهابيين
” نحتاج إلى ضمان أن تملك أجهزة المخابرات لدينا القدرة على الإطلاع على رسائل واتساب المشفرة ”
ويبدو أن الهجوم الذي كان قد وقع الأربعاء سيجدد الجدل مرة اخري في أوروبا حول الخصوصية مقابل السرية خاصة بعد التحذيرات من المسؤولين الأمنيين حول استهداف دول غربية بشكل متزايد مع خسارة تنظيم الدولة الإسلامية لأراض في الشرق الأوسط
وقالت راد، التي تولت وزارة الداخلية بعد فترة وجيزة من تصويت بريطانيا بالانسحاب من الاتحاد الأوروبي، إن الحالة البريطانية مختلفة عن الحالة الأمريكية وذلك لدى سؤالها عن موقف شركة أبل المعارض لمساعدة مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) على فك شفرة هاتف (آي فون) كان يمتلكه أحد مطلقي النار في سان برناردينو.
وقالت “هذا أمر مختلف تمام الاختلاف. لا نقول افتحوا الباب على مصراعيه ولا نريد أن ندخل إلى (نطاق تخزين الحوسبة) السحابية لا نريد أن نفعل كل ما هو مشابه لذلك.”
واضافت قائلة “لكننا نريدهم أن يدركوا أن عليهم مسؤولية بالتواصل مع الحكومة ومع أجهزة الأمن عندما يكون هناك موقف متعلق بالإرهاب.”
وقالت أنها تريد تشكيل لجنة على مستوى القطاع في بريطانيا للسماح لشركات التكنولوجيا بتحسين الرقابة على مواقعهم ومنع “الإرهابيين… من استخدام مواقعهم ومنصاتهم

قد يعجبك ايضا المزيد من منشورات المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.