أخنوش والعنصر وسّاجد ولشكر يصدرون بلاغا مشتركا ضد بنكيران

في خطوة جديدة أصدر الأمناء العامون للأحزاب الأربعة، التجمع الوطني للأحرار، الحركة الشعبية، الإتحاد الإشتراكي، الإتحاد الدستوري، بلاغا مشتركا، ضد ورئيس الحكومة المعين، عبد الإله بنكيران.
البلاغ الصادر، مساء اليوم الأحد08 يناير ، ركزت فيه الأحزاب الأربعة ، على ضرورة مشاركتهم في الحكومة، دون استثناء أي طرف سياسي، من الرباعي. مستندين في ذلك على ”سعيهم لتشكيل حكومة بأغلبية قوية ومنسجمة، على برنامج واضح”، كما دعا إلى ذلك، الملك في خطابه في داكار.
و هو ما يتناقض و رأي بنكيران الذي يصر على استبعاد الإتحادين، الدستوري والاشتراكي.
وطالب الأمناء العامون الأربعة بنكيران، بضرورة تسريع تشكيل “حكومة وفق إطار مريح، يضمن السير العادي لمؤسسات الدولة”.كما فتحوا الباب من جديد أمامه للتشاور من أجل الوصول إلى ملتقى يضمن إئتلافا حكوميا منسجما و قويا.

قد يعجبك ايضا المزيد من منشورات المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.