أمريكا تستعين ببروفيسور مغربي لإيجاد لقاح كورونا و الأخير يقترب من الهدف

أعلن الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” قبل أيام في ندوة صحفية، أن لجنة علمية مكونة من كبار العلماء والخبراء في مجال صناعة اللقاحات المضادة للفيروسات تعكف على البحث عن إيجاد لقاح مضاد لفيروس كوفيد 19، مؤكدا أن اللجنة اقتربت بشكل كبير من الهدف وأن التجارب السريرية ستتم في أقرب وقت ممكن.

منصف محمد السلاوي

وجاء اسم الدكتور المغربي “منصف محمد السلاوي” في لائحة العلماء الذين استنجد بهم الرئيس الأمريكي “ترامب” للبحث عن لقاح ضد فيروس كورونا الفتاك.

والعالم المغربي منصف محمد السلاوي، الذي سبق أن أشرف على مجموعة من الأبحاث حول لقاح مضاد لمرض “الإيدز”، عضو بمجلس أمناء جامعة حمد بن خليفة، ورئيس مجلس إدارة اللقاحات في شركة جلاكسو سميث كلاين، وهو عضو أيضا بمجلس إدارة شركة modern، التي أجرت أول اختبار للقاح على مصابة في أمريكا قبل أيام.

وكشفت مصادر إعلامية دولية أن الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” كان قد طلب من كبار مسؤولي الدولة التواصل مع أكبر الخبراء و العلماء في مجال اللقاحات الفيروسية لإيجاد عقار فعال لفيروس كورونا.

وتم اختيار البروفيسور المغربي “منصف محمد السلاوي “، تضيف ذات المصادر، ليكون ضمن قائمة اللجنة، نظير مؤهلاتها الأكاديمية والعلمية و منجزاتها في مجال علم الفيروسات، للبحث عن الحل الذي أَرَّقَ العالم لحدود الساعة، و هو ما اقتربوا من تحقيقه حسب تصريحات الرئيس الأمريكي، لِيَبْصِمَ المغرب مجددا، بمداد من فخر على صخرة تاريخ الاكتشافات العلمية الهامة، التي تتطلع البشرية جمعاء لتحقيقها، وإنقاذها من جحيم هذا الوباء .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0