الحشد الشعبي بالعراق يسيطر علي المدخل الشمالي لمدينة الموصل

وضح مصدر عسكري مسؤول اليوم ان الحشد الشعبي انتزع السيطره من تنظيم الدولة الاسلامية علي المدخل الشمالي للجانب الغربي لمدينة الموصل بشمال العراق وتم قتل العديد من المدنيين بغارتين للتحالف الدولي وتمكن التنظيم من اسر عدد من الضباط .
ووضح مصدر من داخل مدينة الموصل بان هناك مالايقل عن 29 مدنيا تم قتلهم في غارتين تبع التحالف الدولي في الجانب الغربي للموصل وهناك عائلة كاملة مؤلفه من 12 شخصا قد قتلوا جميعا في قصف جوي قد استهدف منازلهم في منطقة النبي جرجيس في وسط مدينة الموصل القديمة بينما بقيت جثث الضحايا تحت الانقاض.
وهناك مصادر كشفت عن مقتل 17 مدنيا علي الاقل في قصف لطائرات التحالف الدولي لمنازل كان يسكنها اربع عائلات وبقيت جثث الافراد كذلك عالقه تحت الانقاض ووضحت ان القصف قد احدث تدميرا كبيرا .
ولقد قامت منسقة الشؤون الأنسانية للامم المتحده في العراق ليزغراند بتحذر قوي بخصوص الاعتداء علي المدنيين السلميين وتعرضهم للمخاطرجراء المعارك التي تتم في مناطق سكنهم
وقالت غراند إن “المدنيين الذين فروا أخبرونا أنه من الصعب جدا الدخول إلى المدينة القديمة أو الخروج منها، والعائلات تخشى خطر التعرض للرصاص في حال هربها وخطر الموت في حال بقائها”.
وفي سياق المعارك الدائرة بغرب الموصل، نقلت وكالة رويترز للأنباء عن مسؤول في الداخلية العراقية قوله إن تنظيم الدولة أسر عقيدا وثمانية ضباط آخرين بالشرطة العراقية غرب الموصل، بعد نفاد ذخيرتهم أثناء اشتباكات وقعت صباح الاثنين.
وكانت مصادر قد ذكرت للجزيرة أن التنظيم أسر الضباط في منطقة الدواسة جنوب الموصل القديمة.
من جهة أخرى، قال قائد عمليات “قادمون يا نينوى” إن قوات مكافحة الإرهاب في الجزء الغربي من الموصل استعادت حي الرسالة وتسعى للوصول إلى حي اليرموك.

قد يعجبك ايضا المزيد من منشورات المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.